للانصراف إلى ما يمس بحياة الناس وكرامة عيشهم والمطلوب من الـ128 نائبا أن يكون واحدا بخدمة شعبهم

لفت النّائب السّابق ​إميل رحمة​، تعليقًا على الاستحقاق الانتخابي في ​المجلس النيابي​ اليوم، إلى أنّ “بعيدًا من التّجاذبات والحملات السّياسيّة بسقوفها العالية والمتدنّية، والتّحليلات المتضاربة الّتي رافقت وسبقت انتخاب رئيس المجلس النيابي ونائبه وأعضاء هيئة مكتب المجلس، فإنّ الوقائع دلّت أنّ المجلس النيابي في ​لبنان​ كان ويبقى عصب الحياة الدّيمقراطيّة فيه وعمودها الفقري، على الرّغم من كلّ الانتقادات المحقّة وغير المحقّة الّتي تُساق إليه وإلى أدائه”.

وأشار في بيان، إلى أنّ “قبل تهنئة رئيس مجلس النوّاب ​نبيه بري​ بإعادة انتخابه مستحقًّا، والنّائب ​الياس بو صعب​ بانتخابه نائبًا للرّئيس، والأصدقاء أعضاء هيئة المجلس، لا بدّ من احترام خيار من عارض هؤلاء، مصوّتًا ضدّهم مباشرةً أو بورقة بيضاء أو بالامتناع، فهُم مارسوا حقّهم وأدّوا واجبهم”.

ودعا رحمة، المجلس الجديد إلى “وضع الخلافات ذات العناوين الكبيرة الّتي لا قدرة له على حلّها، في ظلّ الأجواء الإقليميّة والدّوليّة السّائدة، والانصراف إلى ما يمسّ بحياة النّاس وكرامة عيشهم، من خلال التصدّي للأزمات النّقديّة، الاقتصاديّة والاجتماعيّة، وتحقيق الإصلاحات المطلوبة و​مكافحة الفساد​ والهدر. المطلوب من الـ128 نائبًا أن يكون واحدًا في خدمة شعبهم”.

🌐🅽🅴🆆🆂🌐🅽🅴🆆🆂🌐
ملاحظة https://khabarajellebanon.com
🌐🅽🅴🆆🆂🌐🅽🅴🆆🆂🌐

☆■الإخبارية■☆ ☆■الرياضية■☆

لإعلاناتكم على شبكاتنا التواصل مباشرة
https://wa.me/96170705568?text

يلفت سرفر موقع “خبر عاجل ليبانون” انه غير مسؤول عن النص ومضمونه، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره قيل قال يقال

اترك تعليقًا

Please log in using one of these methods to post your comment:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s