المرحلة الصعبة تتطلّب الارتقاء بالعمل الوزاري لتخفيف المعاناة على اللبنانيين وعلينا العمل بدل أن نتكلم

اعلن وزير الاعلام الجديد زياد مكّاري، بعد لقائه رئيس الجمهورية ميشال عون، في ​قصر بعبدا​، لمناسبة تعيينه وزيرًا للاعلام خلفًا للوزير السابق ​جورج قرداحي​، أنه “لا يمكن الانطلاق بمهامي الوزارية، من دون ان اتشرف بزيارة ​الرئيس ميشال عون​، والاستماع الى توجيهاته، حيث كانت مناسبة كي اشكر كل من منحني الثقة، وأتمنى التعاون بين الجميع لما فيه خير لبنان واللبنانيين”.

ولفت إلى أنه “لا شك أن دقة المرحلة وحساسيتها، كما الظروف الصعبة، تتطلب الارتقاء بالعمل الوزاري، من أجل تخفيف المعاناة على اللبنانيين، كما تفضيل المصلحة الوطنية على الحسابات الضيقة، الى رحاب العمل الوطني الجامع”، مشيرًا إلى “أنني اخترت في هذه المرحلة، إلّا اتحدث قبل ان اتسلم مهامي، وانا قريب من الجميع، البلد يعاني من ازمة كبيرة تتطلب ان نعمل بدل ان نتكلم”.

بدوره، تمنى الرئيس عون للوزير المكاري، التوفيق في مهامه الجديدة، مشددًا على “أهمية وسائل الاعلام، على اختلاف أنواعها في هذه المرحلة الدقيقة من تاريخ لبنان”.

وكان الرئيس عون استقبل قبل ظهر اليوم، الممثلة المقيمة الجديدة لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي ميلاني هوينشتاين، وذلك بعد تسلمها مهامها في لبنان، وتمنى لها التوفيق في مسؤولياتها الجديدة، مشددًا على أهمية التعاون بين لبنان والبرنامج، والمشاريع المشتركة التي يتم تنفيذها على مختلف الصعد.

من جهتها، أكدت هوينشتاين أن “البرنامج سيواصل نشاطه في لبنان، بزخم لتحقيق الأهداف التي يعمل من اجلها”.

اترك تعليقًا

Please log in using one of these methods to post your comment:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s