لمن الصدارة؟ النجمة او الانصار او شباب الساحل؟

ستدخل سداسية اللقب أسبوعها الثاني يوم الجمعة في ٣ مواجهات، اثنين منهما مصيريتين لطريق اللقب عندما يلتقي كل من الساحل والنجمة في لقاء لا يقبل القسمة بينهما لأن المطارد الآخر بالصدارة فريق الأنصار ستكون مهمته ليست سهلة في لقاء العهد الذي لو خانته ظروف الموسم الحالي لكنه يبقى فريق كبير لديه كلمة ليقولها، في حين مباراة العنفوان ستلعب لرد الثأر من الصفاء بعد أن خسر في لقاء المرحلة الأولى أمام نظيره الأخاء.

🔹 الأنصار × العهد 🔹

بنفس التوقيت يحتضن مجمع فؤاد شهاب قمة كروية محلية، عندما يحاول الأنصار الخروج بنفس نتيجة لقاء المرحلة الأولى، كيف لا؟! وهو مجبر على تحقيق الإنتصار بأي ثمن إذا ما أراد البقاء في صراع اللقب، خاصة أن غريميه يلعبان بنفس التوقيت. العهد يدخل المباراة باحثاً عن تعويض الخسارة أمام النجمة بالرغم من كونه خارج إطار المنافسة لكن الأمر هو رد اعتبار له أمام جمهوره، الذي أسعده خبر مشاركة محمد حيدر باللقاء بالرغم من بعض الغيابات الأخرى، في حين لابد للزعيم من ردة فعل قوية بعد تعادله الأخير أمام الصفاء وتعيين مدربه الجديد القديم الألماني روبرت جاسبرت مديراً فنياً للنادي في مهمة صعبة بأكثر فترة حساسة من الموسم يتوجب عليه من خلالها تحقيق 3 انتصارات متتالية إذا ما أراد حصد اللقب.

🔹 النجمة × شباب الساحل🔹

بعد انتصارهما في أول جولة من السداسية، سيسعى كل من النجمة والساحل لتحقيق انتصاره الثاني في ظل المنافسة الثلاثية على اللقب. مفاتيح موسى حجيج لا تعد ولا تحصى على جميع الأصعدة، بالأخص الهجوم الذي يوجد به كم كبير من الأسماء الفخمة التي سيحتاجها كثيراً النبيذي أمام التنظيم الدفاعي العالي الذي يصنعه في كل مباراة الحاج حمود محاولاً تقليص خطورة الهجوم بالإعتماد على سرعة أطرافه في الهجمات المرتدة. هذه اللقاء هو محط أعين الأنصاريين لأن التعادل هو أكثر ما سيسعد الزعيم من لقاء منافسيه.

🔹 الأخاء الأهلي عاليه × الصفاء 🔹

بعد فوزه عليه بثنائية في المرحلة الأولى يطمح الأخاء لتكرار الأمر نفسه أمام غريمه الأهم والأكثر منافسة على زعامة تقسمها الثنائي على مدى أعوام عدة لجبل لبنان ليصنعان مايسمى بديربي الجبل. الصفاء ربما أكضر جهوزية من خصمه، الأمر الذي اتضح في المواجهة الأولى للعميد حيث تمكن من زيارة مرمى الأنصار في مناسبين، مع تحقيق ثنائية هجومية فتاكة تتألف من أكرم مغربي وحسن مهنا، مما يجعله في قمة الجهوزية لرد اعتباره وتحقيق انتصار الأول بالسداسية. من جهته يمر الأخاء بفترة صعبةمع غيابات مهمة على رأسها هداف الفريق ابراهيم بحسون الذي اعتزل اللعب مع الفريق فيما تبقى من الموسم، لكن فرسان بحمدون يملكون أسحلة من شأنها تحقيق نتيجة إيجابية تعيد الصورة الذي ظهر عليها الفريق في المرحلة الأولى من البطولة.

..

https://chat.whatsapp.com/IHjg0Pa0IxrAbaVYZyHQQr

اترك تعليقًا

Please log in using one of these methods to post your comment:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s