نسعى لتأمين استمرارية صيانة مطمر الناعمة

تواصل تبعات الفراغ المدمّر بالظهور يوماً بعد يوم لما يخلّفه من شلل سياسي وإداري. وبعد أزمة تأمين اعتمادات لدفع ثمن فيول مؤسسة كهرباء لبنان، مشكلة جديدة طرأت مع توقف الشركة المشغّلة لمطمر الناعمة عن العمل، لعدم صرف مستحقاتها منذ أكثر من سنة.

إن التوقف عن العمل يُنذر بكارثة بيئية خطيرة، إذ إن مهمة هذه الشركة تنفيس الغازات المنبعثة من المطمر وحرقها، التخلص من عصارة النفايات، بالاضافة الى الإهتمام بالعشب المزروع على امتداد مساحة المطمر، وعدم معالجة هذه المخاطر سينتج عنه كوارث بيئية وصحية.

عضو كتلة “اللقاء الديمقراطي” النائب أكرم شهيب أشار إلى أن “المتعهد يحتاج لصرف الاعتمادات من أجل الاستمرار بالعمل، بعدما انتظر لأكثر من سنة ونصف دون صرف أي من المستحقات”.

وفي حديث لجريدة “الأنباء” الإلكترونية، كشف عن تواصل جرى مع مجلس الانماء والاعمار، وآخر سيجري مع رئيس حكومة تصريف الأعمال نجيب ميقاتي بعد عودة الأخير من السفر، وذلك بهدف إيجاد آلية لتأمين الاعتمادات.

وأكّد شهيب السعي مع كل الجهات المعنية لتأمين استمرارية عمل الشركة المتعهدة، نسبةً للمخاطر الصحية والبيئية التي تنتج عن توقف المهام.

وفي ختام حديثه، لفت إلى أن ما نشهده اليوم من اهتراء ليس سوى نتيجة خلل عمل الإدارات، إثر الفراغ الحاصل، مشدّدا على وجوب إعادة تكوين السلطة ليتحمل حينها كل طرف مسؤولياته في متابعة الملفات.

اترك تعليقًا

Please log in using one of these methods to post your comment:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s