تعديل أسعار “أوجيرو”… القرم يحسم الجدل!

رأى وزير الاتصالات في حكومة تصريف الأعمال جوني القرم أن “نقابة مستخدمي وموظفي شركتي الخليوي تسرّعت بالاضراب”.

واعتبر أن “الاضراب لم يكن له فائدة اذ عادوا الى ما قلته منذ البداية بضرورة قيام شركتي الخليوي بدراسة مالية قبل اي زيادات”.

الوزير القرم في حديث لـ “تلفزيون لبنان”، أشار الى أن “النقابة كانت تطالب بزيادة 25 بالمئة على المعاشات”، لافتا الى أنه “لو وافق على هذه الزيادة لما كان القطاع سيحتمل 40% معاشات من المدخول نظرا لانّ البلد قادم على الدولرة وتعديل تعرفة الخليوي بالنسبة له خط احمر”.

وأكد القرم أن “أي قرار بتعديل أسعار اوجيرو يتطلب مجلس وزراء، وبالتالي لا يمكن اتخاذ اي قرار بهذا الخصوص في الوقت الحاضر والوقت غير مؤاتٍ لتعديل تعرفة الثابت ولكن عاجلا ام آجلا ستتعدّل اسعار اوجيرو”.

وشدد على أن “لا تعديل بالاسعار بالنسبة لقطاع الخليوي، هي خط أحمر”.

ورداً على سؤال حول موضوع الترقيات، قال القرم ان “الترقيات حصلت لملء الشغور في بعض المراكز وللمحافظة على الطاقة البشرية التي لا تزال صامدة”، مضيفا “طالما أن كافة الافرقاء السياسيين لم يكن راضين فهذا يعني انني عملت شغلي صح”.

وأفاد القرم بأن “ما قام به فيما خص شركة ليبان بوست هو اطلاق دفتر الشروط ومزايدة بعد 8 مرات من التجديد للشركة”.

وبموضوع براءة الذمة لليبان بوست، قال: “قمت بتنفيذ ما طلبه تقرير ديوان المحاسبة بعدما اجاز لي مجلس الوزراء بتوقيعه. وهذا الابراء لا يشمل الضرائب والرسوم واشتراكات الضمان ولا أي دعوى قضائية سابقة او لاحقة”.

ولفت الى أن هناك “من يحاول التصويب على الرئيس ميقاتي بموضوع ليبان بوست مع أنه لا يملك أي حصة وكلما فاتحته بالموضوع كان يطلب مني التصرف بما يقتضيه القانون”

اترك تعليقًا

Please log in using one of these methods to post your comment:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s