دانت الاعتداءات على طواقم المؤسسات الاستشفائية وطالبت بإنزال العقوبات بحق المرتكبين

استنكرت وزارة الصحة العامة، “تكرار الاعتداءات غير الاخلاقية التي يتعرض لها أفراد الطواقم العاملة في المؤسسات الاستشفائية من اطباء وممرضين وممرضات واداريين وحرس امني، وأخرها حادثة التعدّي التي أقدَم عليها إبن مريضة في قسم الطوارىء في مستشفى حيرام في صور، حيث قام بتهديد الطاقم الطبي المعالج لوالدته وأقدم على طعن الحارس الموجود في المستشفى بخنجر في ظهره وبدون اي مبرّر، بالرغم من قيام الطاقم الطبي والتمريضي بالاسعافات الاولية والفحوصات والصور الشعاعية اللازمة”.

وكررت الوزارة في بيان مناشدتها “المسؤولين التصرّف بسرعة وبجدّية لوضع حدّ لمثل هذه الاعتداءات المشينة على المؤسسات الصحية، وتوقيف المعتدين وإنزال العقوبات المناسبة بحقهم كي لا تضطر المستشفيات الى إقفال اقسام الطوارئ، فيها، وخصوصاً ان العاملين فيها اصبحوا معرّضين، وبشكل يومي، للإهانة ولاعتداءات قد تُشكل خطر على حياتهم “.

اترك تعليقًا

Please log in using one of these methods to post your comment:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s