جوزاف عون “سابق الكل” في الخارج مما يؤمن إجتهاد دستوري لتعديل الدستور وما بقبل كون “PLAN B”

اشار النائب السابق إميل رحمة، إلى أن “التوازن الوطني غاب ما بعد الرئيس الراحل الياس الهراوي، وفي عهده عند المناكفات “كان في حَكم يصفر ليمشي الشغل” وفي عهد رئيس الجمهورية السابق ميشال عون لم يكن هناك “حَكم”.

واضاف في حديث لبرنامج “الرئيس” على الجديد: “ما بقبل كون “PLAN B” والثنائي الشيعي لا يناور بطرح اسميّن وبرأيي ان مرشحهما هو رئيس تيار “المردة” سليمان فرنجية”، لافتاً إلى أنه “في الخارج قائد الجيش جوزاف عون “سابق الكل” والخارج سيكون الأقوى في الداخل مما يؤمن ربما إجتهاد دستوري لتعديل الدستور”.

اترك تعليقًا

Please log in using one of these methods to post your comment:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s