التهديد الذي تعرّضت له السفارة السعودية مرفوض وكلّ لبنان لن يقبل بإلحاق أيّ أذى بها

كشف وزير الداخلية في حكومة تصريف الأعمال، ​بسام المولوي​، أن “تجمّع النواب ​السنة​ الـ13 هدفه لم الشمل الوطني وإعطاء نكهة وطنية للمرحلة الدستورية المقبلة، وهذا الموضوع صحي وجيد فالتفاف النواب السنّة حول الحكومة ورئيس حكومة تصريف الأعمال ​نجيب ميقاتي​ والمفتي دريان هو موضوع ضروري ونهنّئ لبنان عليه”.

وشدد في حديث للـ”MTV”، على أن “التهديد الذي تعرّضت له ​السفارة السعودية​ في بيروت مرفوض، ولن يمرّ و​وزارة الداخلية​ تقوم بكلّ جهودها لإحقاق الحقّ وتطبيق القانون في هذا الإطار، وكلّ لبنان لن يقبل بإلحاق أيّ أذى سواء بالسعودية أو غيرها وموقف لبنان الرسمي واضح في هذا الإطار”، لافتاً إلى “اننا نريد حكومة جامعة تجمع الصفوف ولا تفرّق ووجود الدول العربيّة إلى جانب لبنان ضروريّ وأساسيّ، ولا يجب أن يكون البلد ممرًّا لأيّ أذى من أيّ نوع يُصيب الدول العربيّة”.

واشار المولوي، إلى “اننا نعيش وضعاً أمنيًّا أكثر من مقبول وسنتابع العمل على الصعيد الأمني، ولا بوادر ولا إشارات تدلّ على وجود أيّ إضطرابات أمنيّة والأمن لا علاقة له بال​سياسة​ وهو عمل علميّ تقنيّ وطنيّ”.

🌐🅽🅴🆆🆂🌐🅽🅴🆆🆂🌐
ملاحظة https://khabarajellebanon.com
🌐🅽🅴🆆🆂🌐🅽🅴🆆🆂🌐

☆■الإخبارية■☆ ☆■الرياضية■☆

لإعلاناتكم على شبكاتنا التواصل مباشرة
https://wa.me/96170705568?text

يلفت سرفر موقع “خبر عاجل ليبانون” انه غير مسؤول عن النص ومضمونه، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره قيل قال يقال

اترك تعليقًا

Please log in using one of these methods to post your comment:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s