ان مثيري الفتن في أي ظرف كان إنتخابي أو غير إنتخابي مشبوهون في إنتمائهم الوطني وحتى الديني

أكد رئيس مجلس النواب ​نبيه بري​ خلال استقباله وفداً من عشيرة الكريدين العربية المقيمة في منطقتي الزهراني والوزاني برئاسة الشيخ مصطفى المحمد والاستاذ عمر المصطفى في قاعة أدهم خنجر في دارته في المصيلح، بأن “حبّ الوطن من الإيمان، وأن مثيري الفتن في أي ظرف كان إنتخابي أو غير إنتخابي بين أبناء الوطن الواحد وبين أبناء الدين الواحد مشبوهون في إنتمائهم الوطني وحتى الديني”.

واشار بري الى إن “الفتنة وموقظيها ملعونون في كل رسالات السماء وهي، أي الفتنة، في نتائجها لا تخدم إلا مصلحة إسرائيل التي كانت وستبقى هي العدو للبنان والعرب بمسلميهم ومسيحييهم”.

بدوره الشيخ مصطفى المحمد القى كلمة نوّه فيها بالمواقف الوطنية الجامعة والمُوَحِدَة للرئيس بري.

🌐🅽🅴🆆🆂🌐🅽🅴🆆🆂🌐
ملاحظة https://khabarajellebanon.com
🌐🅽🅴🆆🆂🌐🅽🅴🆆🆂🌐

☆■الإخبارية■☆ ☆■الرياضية■☆

لإعلاناتكم على شبكاتنا التواصل مباشرة
https://wa.me/96170705568?text

يلفت سرفر موقع “خبر عاجل ليبانون” انه غير مسؤول عن النص ومضمونه، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره قيل قال يقال

اترك تعليقًا

Please log in using one of these methods to post your comment:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s