موازنة العام الحالي تشكل تحديا كبيرا لعوامل سياسية وأخرى تتعلق بمضمونها وتوقيتها

اعتبر رئيس ​لجنة المال والموازنة​ النائب ​إبراهيم كنعان​، في تصريح لقناة الـLBCI، أن “موازنة العام الحالي تشكل تحد كبير، لعدة عوامل، وهي: العامل السياسي، ومضمون الموازنة الذي سيأخذ حيزا كبيرا من النقاش، وأنها سوف تنجز بفترة ​الإنتخابات النيابية​ وشهر رمضان، حيث يكون النواب منشغلون”.

وأشارت مصادر تكتل ​الجمهورية القوية​، إلى أن “في الموازنة تشريعات ضريبية غير دستورية”.

أما مصادر ​تكتل لبنان القوي​، فاعتبرت أن “الحل ليس الهروب من إقرار الموازنة باسم الشعبوية بل مناقشتها وتعديلها”.

ولفتت مصادر ​الثنائي الشيعي​ الى أننا “سنناقش الموازنة بإيجابية وجدية”.

ومصادر ​كتلة اللقاء الديمقراطي​ أوضحت أنه “إنطلاقا من المواقف الشعبوية، إقرار الموازنة ليس سهلا”.

لكن مصادر ​تيار المستقبل​، أفادت بأن “الموازنة غير مبنية على خطة إقتصادية واضحة، سندرسها بشكل قانوني، الكتلة لن توافق على أي بند يزيد من أعباء اللبنانيين”.

🌐🅽🅴🆆🆂🌐🅽🅴🆆🆂🌐
ملاحظة https://khabarajellebanon.com
🌐🅽🅴🆆🆂🌐🅽🅴🆆🆂🌐

☆■الإخبارية■☆ ☆■الرياضية■☆

لإعلاناتكم على شبكاتنا التواصل مباشرة
https://wa.me/96170705568?text

يلفت سرفر موقع “خبر عاجل ليبانون” انه غير مسؤول عن النص ومضمونه، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره قيل قال يقال

اترك تعليقًا

Please log in using one of these methods to post your comment:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s