قـرارٌ “مُـفـاجـئ” لـ الـحـريـري… هَـل هـو مُـهـدَّد

قـرارٌ “مُـفـاجـئ” لـ الـحـريـري… هَـل هـو مُـهـدَّد؟!

تسرّبت معلومات عن توجيه روسيا رسالة إلى رئيس “تيار المستقبل” سعد الحريري تَحثّه فيها ‏على البقاء في الخارج لأسبابٍ أمنيّة.

وأشارت إلى أنّ “الحذر على وضع الحريري الأمني دائم”.

وأوضحت المعلومات أنّ “الرسائل التحذيرية ليست فقط من قِبل روسيا بَل من قبل العديد من ‏الدول الأخرى التي تنبّهه بإستمرار”.‏

وفي وقتٍ سابق، أفادت مصادر أخرى بأنّ “الحريري تبلّغ من أحد الأجهزة الأمنية عبر مُستشاره ‏طلب بعدم عودته إلى لبنان لدواعٍ أمنية”.‏

وعن جدّية هذه التحذيرات أكّد نائب رئيس “تيار المستقبل” مصطفى علوش

أنّ “المعطيات الأمنية موجودة دائماً، لا جديد مُحدّد في الوقت الحالي، وإن ‏كان الرئيس الحريري قد تبلّغ بأي تحذيرات فهو لم يُطلعنا على الأمر”.

وأوضح أنّ “سبب عدم ‏عودته الى لبنان لا يتعلّق بالوضع الأمني”. ‏

‏”لا عودة للرئيس الحريري أقلّه خلال الأسبوعَيْن المُقبلين”، بحسب علوش.

“إذ كان مِن المُفترض ‏أنْ يكون في بيروت قبل آخر هذا الشهر”، وقال:

“لكن وفقًا لمعلوماتي فإنّ العودة لن تكون قبل ‏العاشر من الشهر المُقبل”. ‏

وعن الملفّ الإنتخابي: لفت علوش إلى أنّه “في تقديري لن يأخذ الحريري موقفاً نهائياً من مسألة ‏الإنتخابات قبل أن يوقّع رئيس الجمورية ميشال عون دعوة الهيئات الناخبة”. ‏

وردًّا على سؤال ما إذا كان الحريري يشكّك بإجراء الانتخابات، أجاب علوش:

“الكل يُشكّك ‏بحصولها وليس هو فقط، فإذا نظرنا إلى القوى السياسية الأخرى ليس لديها أسماء مرشّحين ‏جديّين حتى اللحظة”. ‏

وعن التركيز على الرئيس الحريري تحديداً في هذا السياق، رأى علوش أنّ “البعض لديه تمنيّات ‏والبعض الآخر بسبب غيبته، كونه غائب عن لبنان والأمور مُتضاربة حول عودته.

ووجود بهاء ‏الحريري في السباق، كل هذه الامور جعلت الناس تركّز على سعد الحريري، إضافة إلى أهمية ‏دوره في الحياة السياسية اللبنانية”. ‏

اترك تعليقًا

Please log in using one of these methods to post your comment:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s