بو صعب يتسبب بأزمة داخل التيار

بو صعب يتسبب بأزمة داخل التيار

تفيد المعلومات الى استياء كبير في اوساط عدد من نواب وكوادر التيار الوطني الحر من الحملة العنيفة التي شنها جمهور التيار على النائب الياس بو صعب، على خلفية البيان العنيف الذي اصدره ضد وزير الخارجية المعفى من مهامه شربل وهبة.
 
ووفق المعلومات فان الحملة ضد بو صعب جرت بايعاز او بتغاض من قيادة التيار، وتزامنت مع تسريب اجواء انه سيكون للتيار مرشحان جديدان للانتخابات النيابية في المتن وجبيل، بما يعني زكزكة “النائبين المتمايزين” بو صعب وسيمون ابي رميا، رغم ان الاخير اعلن قبل فترة انه مرشح للانتخابات فيما لم يحسم بو صعب موقفه بعد ولم يقدم اوراقه للانتخابات الحزبية للتيار التي تسبق الترشيحات العامة.
 
وبحسب بعض المطلعين على الاجواء فان قيادات ونوابا فاعلين بالتيار  اعادوا، بعد الحملة على ابو صعب،  تحريك اتصالاتهم لتشكيل نواة جبهة معارضة لنهج  قيادة التيار باسيل واعادة تصحيح مساره ، على ان يتم  الإعلان عن انطلاقتها في الوقت المناسب.

اترك تعليقًا

Please log in using one of these methods to post your comment:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s